أخبار السيارات

كيف تحصل على قرض يصل لـ1.5 مليون جنيه لشراء سيارة من الإسكان



12:31 م


الإثنين 31 مايو 2021

كتب – أيمن صبري:

يبحث قطاع كبير من المستهلكين بالسوق المصري، عن الوسائل التي يمكن من خلالها امتلاك سيارة جديدة من دون تحمل أعباء الشراء النقدي.

وتعد التمويلات البنكية “القروض” أحد الوسائل الرئيسية التي بات يعتمد عليها المستلك المصري في عمليات الشراء خلال السنوات الأخيرة، خاصة بعد قرار البنك المركزي بزيادة حد اقتطاع الراتب الشهري إلى 50% بدلًا من 35% سابقًا.

وبحسب ما أكده الدكتور صلاح الكموني، عضو شعبة السيارات باتحاد الغرف التجارية، فإن نحو 70% من عمليات الشراء في السوق تتم من خلال التمويلات البنكية.

ويقدم بنك الإسكان والتعمير لعملائه في السوق المحلي خدمة الحصول على قرض شخصي لشراء سيارة جديدة، وذلك بتمويل بنكي يصل إلى مليون و500 ألف جنيه.

وبحسب المدرج بالموقع الرسمي للبنك على الإنترنت والمعلن من قبل مسئول بالبنك، يمكن للمقترض أن يحصل على التمويل بدون مقدم وبدون حظر بيع على السيارة وبدون ضامن.

ويتيح البنك سعر عائد تنافسيا وفترة سداد تبدأ من 6 أشهر وتصل إلى 84 شهرًا ولا تتجاوز 6 سنوات في حال عدم تحويل الراتب، ومقدما يبدأ من 35% وفائدة يتم تحديدها من قبل البنك بحسب نوع وظيفة المقترض.

إقرأ أيضا:مغامرات “غريبة” لأشهر مصممي السيارات.. ساعة وطائرة وقطار

ويشترط البنك على الراغبين في شراء سيارة بتمويل بنكي توافر الآتي:

أولًا- الموظفون بالقطاعين العام والخاص:

– عرض أسعار من أحد الوكلاء أو الموزعين المعتمدين.

– تحويل الراتب للبنك.

– السن لا تقل عن 21 عامًا، ولا تجاوز 65 عند آخر قسط.

– بطاقة رقم قومي (سارية).

– إيصال مرافق حديث.

– خطاب من جهة العمل بإثبات الدخل.

– تقديم ما يثبت ملكية أو استئجار محل السكن.

ثانيًا- أصحاب الأعمال الحرة:

إقرأ أيضا:بيجو تكشف عن نسخة 2022 من طراز 308 SW.. إطلالة فريدة

– بطاقة ضريبية.

– سجل تجاري حديث.

– كشف حساب بنكي بتعاملات آخر 6 أشهر.

– تصريح مزاولة مهنة.

– شهادة محاسب قانوني تفيد بالدخل الشهري.

ويحتفط البنك لنفسه بحق طلب مستندات إضافية إذا كانت حال العميل تتطلب ذلك، ويتم إعلام العميل بواسطة أحد ممثلي خدمة العملاء أو بالبريد الإلكتروني​

السابق
ليكوي مولي المورّد الرسمي لهيونداي موتوسبورت هيونداي موتوسبورت
التالي
شركة توتال الشرق الأوسط تعقد شراكة مع شركة Open Bonnet بهدف زيادة تعزيز تجربة المستهلك

اترك تعليقاً