أخبار السيارات

كندا تحظر بيع السيارات التقليدية في هذا الموعد



أعلنت كندا أن عام 2035 سيشهد حظر بيع السيارات العاملة بمحركات احتراق داخلي بأسواقها نهائيا.

وستحظر كندا بيع سيارات الركاب صغيرة الحجم التقليدية بمختلف فئاتها، وسيارات النقل الخفيف.

وتنضم بذلك كندا لعدد متزايد من الدول، سبقتها في الإعلان عن حظر بيع السيارات العاملة بمحركات احتراق داخلي خلال السنوات الـ30 المقبلة.

وستسمح كندا رغم ذلك بسير سيارات معينة تعمل بهذا النوع من المحركات بشوارعها، وسيكون الاسثتناء في حالات شاحنات النقل الثقيل.

وتبدأ كندا في الظهور بشكل فعال كدولة داعمة ومروجة للسيارات الكهربائية بحلول عام 2025.

شركات على نفس النهج

وتستعد أودي الألمانية للتحول للعمل بمحركات كهربائية بالكامل بحلول 2026، وفق خطتها المستقبلية لتصبح ماركة مصنعة للسيارات الكهربائية.

وقال موقع “موتور وان” المختص بأخبار السيارات: تطرح أودي في 2026 آخر سيارة تعمل وفق محركات الاحتراق الداخلي.

وقال ماركوس دوسمان المدير التنفيذي لأودي، إن آخر سيارة تعمل بمحرك جازولين أو ديزل ستصنعها شركته ستكون في العام المذكور.

وأضاف، الأمر يشمل أيضا السيارات العاملة بمحركات هجينة، لأنها مكونة من محرك احتراق داخلي يدعمه محرك كهربائي بشكل ثانوي.

هوندا أيضا

كما سبق وأعلنت شركة هوندا الياباينة في مؤتمر صحفي عن خطط للتحول إلى تصنيع السيارات الكهربائية فقط.

إقرأ أيضا:منافس جديد لـ بي إم دبليو X6 ينكشف رسميًا من شركة جيلي الصين

ووفق موقع “موتور وان”، أعلن المدير التنفيذي للشركة توشيهيرو مايب عن عزم شركته التحول بشكل كامل للطاقة الكهربائية بحلول عام 2040.

وتسعى هوندا لأن تكون تسلا اليابانية، بأن تتحول بنسبة 100% لماركة مصنعة للسيارات الكهربائية فقط، على غرار عدد من ماركات السيارات التي سبق أن أعلنت عن نيتها السير في هذا الاتجاه.

وستعمل الماركة اليابانية على تحقيق هذا المخطط الطموح، بالاستعانة بشركائها في التصنيع حول العالم، ومن ضمنها مجموعة جنرال موتورز التي ستستغل هوندا خبرتها في تصنيع بطاريات السيارات الكهربائية.

وداخل اليابان، ستركز هوندا على تصنيع السيارات الكهربائية صغيرة الحجم، على شاكلة موديل هوندا E الجديد.

إقرأ أيضا:كيا سورينتو تفوز بجائزتين عالميتين مرموقتين جديدتين

وتخطط الشركة لطرح أول سيارة كهربائية مبنية على منصة e: Architecture في النصف الأخير من هذا العقد، وستظهر لأول مرة في أمريكا الشمالية قبل التوسع إلى مناطق أخرى.

وعلى صعيد آخر، تهدف هوندا أيضا إلى وقف الإصابات والوفيات الناجمة عن التصادم المروري لتشمل سياراتها ودراجاتها النارية بحلول عام 2050.

السابق
نيسان تضيف طرازا كهربائيا جديدا لعائلة قشقاي SUV
التالي
فورد لن تصّنع سيارات جديدة هذا الشهر وتخفض الإنتاج…

اترك تعليقاً