دليل السيارات

فيراري أس بي 48 أونيكا.. نسخة فريدة بتصميم جريء عل…

مرحبا بكم في قلعة السيارات في هذا المقال عن
فيراري أس بي 48 أونيكا.. نسخة فريدة بتصميم جريء عل…

كشفت فيراري عن أحدث ابتكارتها الفريدة من نوعها، وهي سيارة فيراري أس بي 48 أونيكا الجديدة والمصممة وفق منصة إنتاج السيارة الرياضية الفائقة أف 8 تريبوتو، مزودة بنفس محرك التوربو المزدوج في V8.

من منظور التصميم، وبخلاف الخطوط المشدودة والوقفة الجريئة التي تمنح تأثيرا مماثل لا لبس فيه لطراز أف 8 تريبوتو، تم تمييز أس بي 48 أونيكا الخارقة بمظهرها الذي ياخذ شكل السهم، من خلال تصميم المصابيح الأمامية المبتكرة، وكذلك المصابيح الخلفية المستوحاة من فئة فيراري روما، وعبر تعديلات النماذج الأولية ثلاثية الأبعاد المبتكرة، وتقنيات النمذجة الإجرائية المعيارية، للوصول إلى التصميم النهائي لطراز أونيكا الجديد

مكّنت عملية الإنتاج المتقدمة هذه مصممي مركز فيراري ومهندسي مارانيلو من إعادة تصميم الشبكة الأمامية ومآخذ هواء المحرك بالكامل. والنتيجة هي شبكات ثلاثية الأبعاد مثالية تبدو منحوتة من شكل صلب لخلق إحساس بالاستمرارية السلسة والسيولة الديناميكية للسيارة الخارقة.

يبرز التصميم الخارجي الجذاب، من خلال التفاعل المتطور بين التماثلات والخطوط المتقاطعة لا سيما في الجزء المركزي من السقف، وأصبحت أكثر أناقة بعد إزالة الزجاج الخلفي مما يبرز القوة العضلية القوية التي تبدو منحوتة من كتلة واحدة من المعدن، وجرى استبدال المصابيح الخلفية الرباعية الدائرية بقضبان LED رفيعة تبعث أيضاً أجواء روما.

إقرأ أيضا:فولكس واغن تيغوان 2021 الجديدة بتصميمها المميز وتقنياتها المتطورة تصل إلى البحرين قريباً

تأتي سيارة فيراري الفريدة مصممة وفقًا لمعايير التميز نفسها مثل كل سيارة تخرج من خطوط التجميع، وستزود فيراري أس بي 48 أونيكا بوحدة محرك في V8 مزدوج التوربو سعة 3.9 ليتر يمنحها قوة 710 أحصنة و770 نيوتن متر من عزم الدوران، بسرعة قصوى تصل إلى (340 كم/ ساعة).

بالطبع، لا يمكن أن يأتي التصميم أبدا على حساب الأداء ولم تفقد فيراري أس بي 48 أونيكا أيا من روح السباق في فئات أف 8 تربيوتو ومهمتها الخارقة، إذ تم صقل التصميم الديناميكي الحراري السائل وإتقانه لتوفير توازن ديناميكي هوائي محسّن يقلل مقاومة السحب الإجمالية بنسبة 12٪.

كما تم إجراء تغييرات كبيرة على مآخذ الهواء لتدفقات التبريد للمحرك على المصد الأمامي وأسفل المفسد الخلفي، يحتوي كل منها على شبكة إجرائية عميقة، كل جزء منها بزاوية مثالية لزيادة كمية الهواء المار.

سمح تكوين السيارة أيضا للمهندسين بتحديد موقع مدخل المبرد البيني خلف النوافذ الجانبية مباشرةً، مما مكن بدوره من تقليل أبعاد المداخل على الأجنحة، و يقلل الجزء الخلفي الطويل من الشفط من منطقة السقف أيضا، الأمر الذي يعزز القوة السفلية الخلفية.

إقرأ أيضا:عراب عودة رياضة السيارات الى الحياة غراهام ستوكر المرشح الأقوى لرئاسة الـ فيا

 

وفي الختمان نتمنى ان نكون قد وفقنا بإيصال معلومات مفيدة إليكم ونحن في إنتظار زيارتكم القادمة

السابق
جي إم سي يوكون دينالي ألتيميت 2023.. الأولى من نوع…
التالي
كاديلاك إسكاليد V لعام 2023 بقوة 682 حصانًا وعزم د…