من التأريخ

سيارات التسعينيات الأكثر صمودا وتألقا في 2021


في عالم السيارات يحدث أن تحتفظ موديلات كلاسيكية بمكانتها، لما أثبتته من كفاءة تدفع مستخدميها للحفاظ عليها وترفع من قيمتها مع الزمن.

وينطبق هذا الوصف على هذه المجموعة من السيارات من موديلات التسعينيات أمريكية الصنع، التي تمكنت من الحفاظ على مكانتها ضمن سوق السيارات المستعملة حتى الآن على نطاق دولي، ويباع البعض منها مثل السيارات الجديدة.

وجمع موقع “هوت كارز” الأبرز من سيارات التسعينات الصامدة حتى الآن في عمليات البيع والصيانة، والتي تضم طراز Jeep Grand Wagoneer، الذي طرح للمرة الأولى عام 1991، ويتوفر حاليا بقيمة سوقية تصل لـ 40,000 ألف دولار.

وطراز دودج فايبر الرياضي بنسخته لعام 1997، والذي توقف رسميا تصنيع نسخ جديدة منه، ورغم ذلك مازالت نسخته من التسعينيات تحتفظ بقيمتها السوقية، بتكلفة لا تقل عن 50 ألف دولار.

وطراز شيفروليه Tahoe بنسخته المطروحة لعام 1992، التي تحتفظ بمكانتها حتى الآن، وتجد من يهتم بها و يقتنيها مستعملة بجميع انحاء العالم، وتصل قيمتها السوقية الحالية لـ 15.250 ألف دولار.

من بعده ضمت القائمة، طراز GMC Typhoon وهو من أبرز سيارات التسعينيات ضمن فئة SUV الذي يتوفر حتى الآن للبيع، بمحرك بسعة 4.3 لتر، ينتج قوة 280 حصانا، وذو معدل تسارع من صفر حتى سرعة 60 ميلا في الساعة خلال 5.3 ثانية، وتصل قيمة نسخته من أعوام 1993 و 1992 لـ 26 ألف حاليا بسوق المستعمل.

إقرأ أيضا:ألفا روميو تحيل أيقونتها الشهيرة للتقاعد

ومن ماركة فورد جاءت ضمن القائمة نسخة التسعينيات من طراز Ford Taurus SHO التي توفرت بمحرك V6 ينتج قوة 220 حصانا، بمعدل تسارع من صفر حتى سرعة 60 ميلا في الساعة خلال 6.6 ثانية.

إقرأ أيضا:اختر سياراتك في حقبة الخمسينيات

اختتم الموقع القائمة بطراز Chevrolet K5 Blazer الذي تحتفظ نسخته من عام 1991، بقيمتها من أبرز السيارات الـ SUV الكلاسيكية، ويتوفر بتكلفة 25 ألف دولار.

السابق
ثلاث علامات تخبرك بتلف فلتر البنزين في سيارتك
التالي
كيف بدأت أنظمة 4×4 في العالم؟ القصة الكاملة

اترك تعليقاً