دليل السيارات

جاغوار إي بايس آر دايناميك بلاك 2022 الجديدة

[ad_1]

جاغوار إي بايس آر دايناميك بلاك 2022 الجديدة – المزيد من التكنولوجيا المتطورة

قامت جاغوار بتحسين مجموعة طرازات إي بايس E-PACE مع تقديمها لإصدار آر دايناميك بلاك R-Dynamic Black، وتحسين ميزات الاتصالات، ويرتقي طراز R-Dynamic Black بالتصميم الديناميكي والجاذبية البصرية للسيارات الرياضية متعددة الأغراض المدمجة من خلال مجموعة خيارات معدلة للتصميم الخارجي.

ويزيد إصدار R-Dynamic Black من تنوع طرازات E-PACE، معتمداً على “البنية المستعرضة الممتازة” (Premium Transverse Architecture)، مع عدة خيارات من مجموعات نقل الحركة “إنجينيوم” عالية الكفاءة، بما فيها تكنولوجيا السيارات الكهربائية الهجينة القابلة للشحن (PHEV) والخفيفة (MHEV)، والاتصالات الفائقة والمقصورات الفاخرة.

وتوفر التكنولوجيا الجديدة المتوفرة في السيارة، بما فيها تطبيق Apple CarPlay اللاسلكي، المزيد من الملاءمة والاتصال*. كما سيتوفر تطبيق Android Auto في ذات التوقيت*، ما يجعل قيادة سيارة E-PACE أكثر اتصالاً من أي وقتٍ مضى.

إصدار E-PACE R-Dynamic Black الجديد

الإصدار الجديد R-Dynamic Edition مبني على طراز E-PACE R-Dynamic S، ويتمتع بمجموعة من عناصر التصميم المختارة بعناية، لتمنح سيارة E-PACE مظهراً أكثر ديناميكية وثراءً.

ويتضمن التصميم أغطية مرايا الأبواب باللون الأسود اللامع، وكذلك التفاصيل على غطاء المحرك الأمامي وإطار الشبك السفلي والشبك الأساسي وأطراف الشبك الأمامي، وتمتد التشطيبات السوداء اللامعة إلى إطار النوافذ الجانبية وفتحات التهوية الجانبية – التي تتكامل مع شعار جاغوار الواثب، إلى جانب اسم جاغوار والشعار في الخلف. ويكتمل تميّز التصميم الخارجي بالعجلات المسكوبة بقياس 19 بوصة ولون “ساتان” الرمادي، مع وسائد الفرامل الحمراء المتباينة، وزجاج الخصوصية والسقف البانورامي.

إقرأ أيضا:أبرز خصائص سيارة مرسيدس EQS الجديدة.. أول سيارة كه…

ويتوفر طراز R-Dynamic Black بكافة ألوان E-PACE الخارجية، بما فيها “أستوني” (Ostuni) الأبيض الجديد، وتتمتع تشطيبات السيارة بعمق وتركيز أكبر، وتتكامل بشكل مثالي مع التصميم الخارجي المعاصر لسيارة E-PACE.

ويتوفر الإصدار الجديد من سيارة E-PACE بعدة خيارات للمحركات، تتضمن مجموعة نقل الحركة “إنجينيوم” الهجينة الخفيفة (MHEV) بسعة 2.0 لتر، وبخياري D165 وD200 شديدي الكفاءة، إلى جانب محرّكات البنزين P200 وP250، وجميعها مزوّدة بناقل سرعة أوتوماتيكية بتسع سرعات مع الدفع الكلي كميزة أساسية.

ويعتمد نظام الدفع الكلي في سيارة E-PACE الجديدة على الجيل الثاني من “مجموعة القيادة القياسية” (Standard Driveline)، والتي تقوم بتوزيع عزم الدوران أوتوماتيكياً بين العجلات الأمامية والخلفية لضمان زيادة قوة الجر لأقصى حد ممكن على الدوام. ويستفيد نظام الدفع الكلي من تكنولوجيا “فصل مجموعة القيادة” (Driveline Disconnect)، والتي تقوم بفصل نظام الدفع الكلي أثناء التحرّك في سرعة ثابتة على سبيل المثال لزيادة الكفاءة.

مواصفات E-PACE المحسّنة

تأتي سيارة E-PACE الأحدث بخيارات أفضل لناحية التكنولوجيا والاتصالات، عبر توفّر الاتصال اللاسلكي باستخدام تطبيق Apple CarPlay  قريباً كميزة أساسية*، كما سيتوفّر تطبيق Android Auto اللاسلكي في الوقت نفسه كميزة أساسية*، مع توفّر التطبيقين من خلال تحديثات “البرمجيات المتصلة” (SOTA)، لكل سيارات E-PACE المجهزة بنظام “بيفي” أو “بيفي برو”، والتي تستنسخ بسلاسة شاشة الهاتف الذكية على شاشة اللمس المركزية وتتيح للسائقين عدة طرق للتحكم بوظائف نظام الترفيه والمعلومات والهاتف، كما تتوفر سيارة E-PACE مع شاحن لاسلكي.

إقرأ أيضا:كاديلاك اسكاليد 2021 المدرّعة – مستوى الحماية المتفوّق من انكاس

ويتمتع نظام “بيفي برو” المتطور من جاغوار بعدة برامج مدمجة فيه، والإقلاع السريع بفضل مصدر الطاقة الخاص به وتكنولوجيا الشريحة المزدوجة، والتي تسمح بتشغيل الأغاني من الإنترنت وتحميل التحديثات في الوقت نفسه.

وتتكامل تكنولوجيا “بيفي برو” مع “شاشة السائق التفاعلية” (Interactive Driver Display) بقياس 12.3 بوصة، المميزة برسومات محسّنة وترتيب قابل للتخصيص بالكامل مع عدادات رقمية ومعلومات الوسائط المتعددة ووظائف الهاتف الذكية، أو الخرائط الخاصة بنظام الملاحة على كامل الشاشة. وبوجود شاشة الزجاج الأمامي الاختيارية، توفّر التكنولوجيا داخل سيارة E-PACE للسائق عدة طرقٍ لضبط الإعدادات بأكثر شكل يلائمه.

كما يحسّن نظام تأين هواء المقصورة باستخدام تكنولوجيا Nanoe التي تزيل مسببات الحساسية والروائح غير الجيدة، كما يتضمن هذا النظام تصفية الهواء بمعيار 2.5 بيكومتر، والذي يلتقط الشوائب شديدة الصغر – بما فيها الجسيمات بحجم 2.5 بيكومتر – لتحسين صحة الركاب والحفاظ على سلامتهم. ويمكن للعملاء تفعيل النظام ببساطة عبر النقر على زر “التنقية” (Purify).

ومع التحسينات الجديدة، يتوفر نظام “مساعدة الضوء العالي الآلي” (Auto High Beam Assist) كميزة أساسية مع مواصفات SE وHSE، فيما تم تبسيط خيارات المقاعد، بما يضمن سهولة اختيار العملاء لسيارة E-PACE المثالية لهم. كما يتوفر نظام صوت “ميريديان” عالي الجودة الآن كميزة أساسية ابتداءً من مواصفات SE، إلى جانب توفر ميزة الذاكرة لمرايا الأبواب والمقاعد كميزة أساسية ابتداءً من مواصفات S.

إقرأ أيضا:بي إم دبليو إكس 7 بلاك فروزن.. إصدار خاص من 40 نسخ…

وتحتوي الآن كافة طرازات R-Dynamic على نظام “الديناميكيات القابلة للضبط” كميزة أساسية، ما يتيح للسائقين معايرة مختلف جوانب ديناميكيات القيادة في سيارة E-PACE، بما فيها دواسة الوقود واستجابات صندوق التروس، إلى جانب إعدادات التوجيه ونظام التعليق (المحددة مسبقاً في نظام “الديناميكيات التكيفية”)، ليتمكنوا من اختيار طبيعة قيادة السيارة بما يلائم تفضيلاتهم الشخصية.

بنية فائقة

تضمن “البنية المستعرضة الممتازة” (PTA) من “جاغوار لاند روڤر” توفير سيارة E-PACE مع أحدث تقنيات مجموعات نقل الحركة الكهربائية، إلى جانب زيادة راحة القيادة، وضمان الرشاقة في الأداء والتوجيه التي يتوقعها العملاء من جاغوار.

وتساهم حوامل المحرك الجديدة بتحسين استجابات دواسة الوقود، فيما يضمن ترتيب نظام التعليق الراحة مع الحفاظ على ديناميكيات جاغوار المعروفة، وكل ذلك يتكامل مع مقصورة داخلية فاخرة، أكثر هدوءاً من أي وقتٍ مضى بفضل بنية سيارة E-PACE المتطوّرة، والتي تخفّض من الاهتزازات والضجيج الذي يصل إلى المقصورة.

مجموعات نقل الحركة الهجينة الخفيفة والقابلة للشحن.

تتوفر سيارة جاغوار E-PACE مع مجموعة نقل الحركة P300e ثلاثية الأسطوانات الكهربائية الهجينة القابلة للشحن (PHEV)، إلى جانب أكثر محركات “إنجينيوم” البنزين والديزل رباعية الأسطوانات المتطوّرة، والتي تستفيد من تكنولوجيا السيارات الكهربائية الهجينة الخفيفة (MHEV) لتحسين الأداء والضبط والكفاءة.

وتتضمن مجموعات نقل الحركة المتوفرة:

الديزل
قوة 163 حصان كهربائية بسعة 2.0 لتر رباعية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بتسع سرعات، دفع أمامي (FWD)
قوة 163 حصان كهربائية هجينة خفيفة (MHEV) بسعة 2.0 لتر رباعية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بتسع سرعات، دفع كلي (AWD)
قوة 204 حصان هجينة خفيفة (MHEV) بسعة 2.0 لتر رباعية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني، أوتوماتيك بتسع سرعات، دفع كلي (AWD)

البنزين
قوة 160 حصان كهربائية هجينة خفيفة (MHEV) بسعة 1.5 لتر ثلاثية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بثماني سرعات، دفع أمامي (FWD)
قوة 200 حصان كهربائية هجينة خفيفة (MHEV) بسعة 0 لتر رباعية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بتسع سرعات، دفع كلي (AWD)
قوة 249 حصان كهربائية هجينة خفيفة (MHEV) بسعة 0 لتر رباعية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بتسع سرعات، دفع كلي (AWD)
قوة 300 حصان كهربائية هجينة خفيفة (MHEV) بسعة 0 لتر رباعية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بتسع سرعات، دفع كلي (AWD)
قوة 309 حصان كهربائية هجينة قابلة للشحن (PHEV) بسعة 5 لتر ثلاثية الأسطوانات مع الشحن الطوربيني (تيربو)، أوتوماتيك بثماني سرعات، دفع كلي (AWD)

وتجمع مجموعة نقل الحركة الجديدة P300e الهجينة القابلة للشحن بين محرك “إنجينيوم” البنزين ثلاثي الأسطوانات بقوة 200 حصان وسعة 1.5 لتر، ومحرك الدفع الخلفي الكهربائي (ERAD) بقوة 109 حصان (80 كيلو واط)، ما يضمن أداء وكفاءة مبهرين، مع تسارع من 0 إلى 100 كم/سا خلال 6.5 ثانية (0 – 60 ميل/سا خلال 6.1 ثانية)، مع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المنخفضة حتى 44 غ/كم، وتوفير استهلاك الوقود حتى 2.0 ل/100 كم (141 ميل/غالون) (وفقاً لاختبار القيادة العالمية الموحد للمركبات الخفيفة WLTP TEH).

وتعمل مجموعة نقل الحركة المتطورة P300e ضمن ثلاث وضعيات؛ “الهجينة” و”السيارة الكهربائية” و”التوفير”:

الهجينة التي تستخدم كلاً من محرك البنزين والمحرك الكهربائي بأفضل شكل ممكن لناحية الاستجابات والكفاءة، وتتنقل بذكاءٍ بين القيادة الكهربائية ومحركات البنزين

السيارة الكهربائية تتيح قيادة عديمة الانبعاثات لمسافة تصل حتى 55 كم (34 ميل)

التوفير وتتيح للسائق شحن البطارية بما يصل إلى 85%، ويمكن استخدامها لاحقاً خلال الرحلة داخل المدن على سبيل المثال

وفي مجموعات نقل الحركة المزودة بنظام الطاقة الهجينة الخفيفة (MHEV) المولد المدمج بالأحزمة (BiSG) لحصد الطاقة المهدورة عادة عند الإبطاء والفرملة، وتخزينها في بطارية أيون الليثيوم بقدرة 48 فولت موضوعة تحت أرضية الصندوق الخلفي، وتتم إعادة توزيع الطاقة المخزنة لمساعدة المحرك عند التسارع من أجل استجابات أفضل، أو عند الحاجة لنظام التوقف/الانطلاق، ما يجعل العملية أكثر ضبطاً وأسرع استجابة.

ويأتي وعلى رأس مجموعة محركات البنزين المحرك بقوة 300 حصان بالطاقة الهجينة الخفيفة، والذي يولّد عزم دوران يبلغ 400 نيوتن متر، مع تسارع من 0 إلى 100 كم خلال 6.9 ثانية (0-60 ميل/سا في 6.6 ثانية)، ويتوفر هذا المحرك حصراً مع طراز 300 SPORT، ويستخدم نظام الدفع الكلي مع مجموعة القيادة النشطة، والذي يوفّر قوة جرّ ممتازة لكل العجلات مع القدرات الديناميكية المعروفة في هذه السيارة.

[ad_2]

السابق
تعرف على سيارات مارلين مونرو أسطورة هوليوود
التالي
بيجو تطلق أول سيارة هجينة وقابلة للشحن

اترك تعليقاً