أخبار السيارات

السيارات الكهربائية في خطر أزمة شواحن تضرب المبيعات


يبدو أن التحول للسيارات الكهربائية لن يتم بشكل كامل خلال سنوات قليلة، في ظل العديد من المعوقات التي تقف حائلا أمام ذلك.

وتتصدر عمليات الشحن، أبرز المعوقات التي تقف أمام عملاء السيارات الكهربائية، في كل أنحاء العالم.

ورغم أن مبيعات السيارات الكهربائية العالمية زادت 140% في الربع الأول إلى 1.1 مليون سيارة، مع نمو قوي في الصين وأوروبا والولايات المتحدة، فإن هذه الأرقام أقل من المتوقع والمأمول.

الأرقام السابقة قد تتراجع خلال الفترة المقبلة بناء على قراءة لدراسة أعدتها جامعة ديفيس في كاليفورنيا، والتي أشارت إلى أن  1 من كل 5 أشخاص تراجع عن السيارات الكهربائية بسبب صعوبة عملية الشحن، وعاد مرة أخرى لاستخدام السيارات التي تعمل بالوقود.

الدراسة الأمريكية كشفت عن أن 18% من مستخدمي السيارات الصديقة للبيئة، فضلوا العودة لاستخدام المركبات العاملة بالبنزين.

وأكدت الدراسة أن هذه النسبة بلغت نحو 20% فيما يخص السيارات الهجينة.

محطة الشحن

وشرحت الدراسة نوعية المشكلات، والتي تتلخص في عجز الأشخاص الذين يقطنون في شقق بأبنية سكنية عن إيجاد ساحة لصف السيارات تتضمن محطة شحن.

وركزت الدراسة على نقطة أخرى مهمة، تتمثل في أن أغلب المساكن لا يوجد بها شواحن من المستوى الثاني التي تتطلب قوة تيار كهربائي تتراوح بين 240 و400 فولت.

إقرأ أيضا:أسعار أبرز السيارات الصينية في مصر لعام 2021 “شانجي” و”دفسك” و”فاوي”

لكن الأمر الأكثر غرابة في الدراسة، هو أن السيارات الكهربائية مفضلة للرجال أكثر من السيدات.

وإذا عدنا للمشكلة الأساسية التي تواجه انتشار السيارات الكهربائية والمتمثلة في عمليات الشحن، سنجد أن إجمالي منافذ الشحن في دولة مثل الولايات المتحدة يبلغ نحو 15 ألفا و545 منفذا.

وهذا الرقم موزع على 5 شركات، تتصدرها شركة تسلا بإجمالي 9 آلاف و700 منفذ وفقا لبيانات وزارة الطاقة الأمريكية.

ووفقا للبيانات الرسمية حلت شركة إليكتريفاي أمريكا في المركز الثاني برصيد 2500 منفذ، ثم جاءت شركة تشارج بوينت بنحو 1400 منفذ، وهو نفس العدد بالنسبة لشركة إيفيجو، بينما تذيلت القائمة، شركة فرانسيس بعدد 545 منفذا.

قرار الشراء

واحتلال شركة تسلا للصدارة من حيث  منافذ الشحن في الولايات المتحدة، يفسر تصدرها سباق الثقة فيما يخص قرار شراء السيارات الكهربائية، متفوقة على تويوتا وهوندا وفورد وبي إم دبليو.

إقرأ أيضا:فورد تكشف عن قدرة سيارتها Evos الجديده

وكشفت دراسة أجراها مركز للدراسات الخاصة بالسيارات الكهربائية في الولايات المتحدة Cargurus، عن ماركات السيارات ذات الشعبية، وجاءت تسلا في المركز الأول بنسبة 57%.

لكن في النهاية تبقى مسألة شحن السيارات الكهربائية أزمة، عند إجراء مقارنة بين إجمالي الشواحن في أمريكا وإجمالي المبيعات، وهو ما يؤكد أن مسيرة السيارات الصديقة للبيئة في خطر.

السابق
بتعديلات برابوس مرسيدس S الفارهة تزأر بقوة 500 حصان إضافية
التالي
تحالف “فورد” “بي إم دبليو” يقلب موازين سوق السيارات الكهربائية

اترك تعليقاً